طليقة القرضاوي الجزائرية “أسماء بن قادة”, تؤكد علاقة القرضاوي بالموساد



كشفت تقارير استخباراتية عربية عن زيارات سرية أجراها الشيخ يوسف القرضاوي إلى إسرائيل بعد محادثات سرية ولقاءات سبقت تلك الزيارات في العاصمة القطرية أواخر العام 2009م.

وقالت التقارير ان زيارة يوسف القرضاوي الأولى كانت مطلع العام 2010م الى تل أبيب التقى خلالها برئيس المخابرات الإسرائيلية الموساد وبعد ذلك عقد عدت لقاءات سرية مع عدد من الحاخامات من أعضاء الكينست الإسرائيلي.

وأكدت التقارير ان طليقة يوسف القرضاوي الجزائرية أسماء بن قادة, أفصحت عن اسرار كثيرة عن علاقاته ولقاءاته السرية والسبب الرئيس لطلاقها منه والذي سيتم تناولها لاحقا .

مشيرة إلى أن من ضمن الأسرار التي كشفتها أسماء بن قادة, ان طليقها القرضاوي يتحدث العبرية نطقا وكتابة بالاضافة الى العلاقات السرية التي جعلت أمير قطر يتمسك به لاستغلال موقعه الديني ومنصبة في رابطة العالم الإسلام لتمرير مخطط صهيوأمريكي تم الاتفاق عليه في الغرف المظلمة بالكنيست الإسرائيلي .

منوهة إلى أن القرضاوي حصل على شهادة تقدير من الكونغرس الأمريكي الذي يمثل فيه اليهود الغالبية العظمى بالإضافة إلى الأموال التي حصل عليها مقابل تنفيذه هذا الدور لنجاح المخطط الصهيو-أمريكي داخل الوطن العربي .

أخبار ذات صلة



0 التعليقات for طليقة القرضاوي الجزائرية “أسماء بن قادة”, تؤكد علاقة القرضاوي بالموساد

إرسال تعليق

syria a2z news (c) 2011 All Rights Reserved